د. التميمي و د. أبو مويس يبحثان تعزيز التعاون في مجال التوعية والتعليم البيئي

رام الله ـ بحثت رئيس سلطة جودة البيئة د. نسرين التميمي مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ. د. محمود أبو مويس ، في مقر الوزارة، اليوم، سبل تعزيز التعاون في مجال التوعية والتعليم البيئي، وتفعيل دور طلبة مؤسسات التعليم العالي في هذا السياق، وتعزيز البحث العلمي الخاص بقضايا البيئة وتغير المُناخ.

وأشارت د. التميمي خلال اللقاء أهمية تدريس مساق خاص بالبيئة في مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية، مشيرةً إلى أهمية التعاون مع وزارة “التعليم العالي” والتركيز على طلبة الجامعات والكليات كفئة فاعلة وناشطة في المجتمع؛ بإمكانها أن تسهم بشكل جلي في التوعية بقضايا البيئة.

وفي هذا السياق، أكد أبو مويس أهمية الحرص على توجيه الأبحاث العلمية لتتناول قضايا ومشكلات البيئة والتغيّر المُناخي، مشدداً على أهمية التنسيق بين “التعليم العالي” وسلطة البيئة لتنفيذ مشاريع وبرامج مشتركة.

ولفت إلى تركيز الوزارة على توجيه طلبة مؤسسات التعليم العالي في فلسطين؛ ليكونوا فاعلين بمجال التوعية بقضايا البيئة، وكذلك تنظيم مبادرات ومسابقات وجوائز للطلبة لتحفيزهم في هذا المجال، إضافةً للتركيز على البرامج الأكاديمية الثنائية، والاستفادة من البرامج المشاريع الدولية مثل “إيراسموس بلس”.

واتفق الجانبان على تشكيل لجنة مشتركة للتحضير لمذكرة تفاهم تشمل مجالات التعاون التي تم مناقشتها خلال اللقاء.

وحضر اللقاء من جانب “التعليم العالي”؛ وكيل الوزارة د. بصري صالح، ورئيس الهيئة الوطنية للاعتماد والجودة والنوعية لمؤسسات التعليم العالي د. معمر شتيوي، ومدير عام التعليم الجامعي أ. رائد بركات، ومن جانب سلطة البيئة القائم بأعمال مدير عام التوعية والتعليم البيئي م. سائدة شعيبات، ومدير التصميم والمونتاج في الإدارة العامة م. أمجد جبر.

Share this post