محافظ سلفيت اللواء كميل يطلع د. التميمي على الواقع البيئي للمحافظة

سلفيت – أطلع محافظ سلفيت اللواء د. عبدالله كميل، اليوم في دار المحافظة ، رئيس سلطة جودة البيئة د. نسرين التميمي على الواقع البيئي و أبرز التحديات البيئية والاوضاع التي تعيشها المحافظة في ظل الهجمة الاستيطانية التي تمارسها حكومة الاحتلال بحق اراضي المحافظة والاهالي، وذلك بحضور نائب المحافظ ومدير مكتب سلفيت م. مروان ابو يعقوب وعدد من مدراء وممثلي المؤسسات الامنية والرسمية والهيئات المحلية.
ورحب المحافظ كميل بزيارة ولقاء الوزيرة التميمي، مثنياً على اهتمام ومتابعة سلطة جودة البيئة لاحتياجات المحافظة على الصعيد البيئي، مشيرا إلى خصوصية محافظة وما تتعرض له من تلوث وخطر ناتج عن المستوطنات والمناطق الصناعية من مياه عادمة وكيماوية تؤثر على الحجر والبشر؛ مؤكدا على ضرورة حماية مناطق التنوع الحيوي من التوغل الاستيطاني.

بدورها أكدت د. التميمي ، على اهمية التعاون المشترك وتوحيد الجهود من اجل حماية البيئة ومناطق التنوع الحيوي ، وتقاطع عملها مع كافة المؤسسات الشريكة في العمل البيئي؛ مبينة جهود طواقمها في مجال الرقابة والتفتيش وفي رسم السياسات والخطط البيئية وفي تعزيز مفاهيم التوعية والتعليم الييئي

وشددت التميمي، على أهمية تضافر الجهود وتعزيز التعاون مع كافة الشركاء في ملاحقة مهربي النفايات الاسرائيلية، مشيرة الى أن محافظة سلفيت لها خصوصية في تعرضها للانتهاكات الاسرائيلية المتواصلة، لافتة إلى دور الهيئات المحلية في التبليغ عن مهربي النفايات الاسرائيلية إلى اراضينا الفلسطينية.

وتم خلال اللقاء مناقشة عدة محاور أساسية تتعلق بالاستيطان والاعتداءات الاحتلالية على قطاع البيئة، والتطرق للمشاكل التي تعترض عمل الهيئات والعديد من القضايا المهمة المتعلقة بتطوير وحماية القطاع البيئي في المحافظة

Share this post