رام الله ـ نظمت سلطة جودة البيئة، اليوم ورشة عمل لتحديد أولويات وغايات الأهداف البيئية (15,14,13,12) من أهداف التنمية المستدامة، في رام الله، بحضور المنسق الوطني لفريق التنمية المستدامة وممثل مكتب رئيس الوزراء أ. محمود عطايا، وممثلي المؤسسات الشريكة والأعضاء في مجموعة العمل.

وافتتح الورشة، مدير عام السياسات والتخطيط في سلطة جودة البيئة م. زغلول سمحان، مستعرضا الأنشطة والمشاريع والإنجازات التي قامت بها سلطة جودة البيئة وشركاؤها في سياق توطين وتنفيذ أهداف التنمية المستدامة البيئية.

وقدم سمحان، نبذة عن الأهداف البيئية من أهداف التنمية المستدامة وعن الأولويات من الغايات والمؤشرات البيئية التي حددت سابقا من خلال مجموعة العمل الفنية الخاصة بالأهداف والتي ترأسها سلطة جودة البيئة.

وبدوره، أشار عطايا بأن الورشة تأتي من أجل تحديث ومراجعة العمل على أهداف التنمية المستدامة لتضمينها في الدورة التخطيطية القادمة 2024 ـ 2029 والتي يجري العمل على إعدادها حاليا.

وتضمنت الورشة عرضا حول مؤشرات الغايات المختلفة للأهداف البيئية من قبل ممثل الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني أ. صفية إبراهيم، مبينة مدى التقدم الحاصل في المؤشرات ومدى النقص الحاصل في العديد من المؤشرات التي تحتاج إلى المتابعة والتطوير.

وشملت الورشة التي تأتي بتمويل من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، على مناقشة الأهداف من خلال تقسيم المشاركين إلى 3 مجموعات وتحديد أولويات الغايات للأهداف في كل مجموعة بناء على المعايير المعتمدة مسبقا.