الخليل _ عقدت سلطة جودة البيئة في محافظة الخليل ورشة عمل تدريبية حول تعزيز المسؤولية الممتدة للمنتج فيما يتعلق بالنفايات الالكترونية والكهربائية في فلسطين وذلك ضمن مشروع سويتش ميد الممول من الاتحاد الأوروبي.
و افتتح الورشة مدير مكتب سلطة جودة البيئة في محافظة الخليل م. هاشم صلاح ، مؤكدا على أهمية الالتزام بقانون رقم ٧ لسنة ١٩٩٩ بشأن البيئة وخاصة بما يخص التخلص من النفايات بطريقة سليمة ولا تضر بالانسان والبيئة والعقوبات المترتبة على المخالفين وخاصة مع تزايد عمليات حرق النفايات الالكترونية والكهربائية وخاصة في منطقة اذنا والمناطق المحيطة بها .


و قدم المستشار د. عبد الفتاح حسن، نظرة عامة عن النفايات الصلبة وازمة الكوكب الثلاثية والتي تبدأ بالتلوث البيئي وثم فقدان التنوع الحيوي إلى التغير المناخي وشرح الروابط بين النفايات وتغير المناخ والمخاطر البيئية والصحية والاقتصادية لسوء ادارة النفايات الكهربائية والالكترونية.
وتضمنت الورشة عرضا حول الاتفاقيات الدولية وخاصة اتفاقية بازل الدولية مستعرضا بعض النماذج العالمية في هذا المجال والنجاح الذي تم تحقيقه ، بالإضافة إلى عرضه عن المسؤولية الممتدة للمنتج وخطوات تطبيق مسؤولية الشركة المصنعة للاجهزة الكهربائية والإلكترونية .
وتضمنت الورشة ، نقاش ومداخلات خاصة من الجمعيات والمصانع التي تعمل في مجال إعادة التدوير ونقل تجربتهم وقصص نجاحهم وتمت الإجابة على اسئلة واستفسارات الحضور وتقديم التوصيات اللازمة لحفظ صحة الانسان والبيئة.