نابلس _ نظمت سلطة جودة البيئة ، ورشة تدريبية حول التقليل والحد من نفايات هدر الطعام ، في نابلس ، في سياق تنفيذ مشروع سويتش ميد بدعم من الاتحاد الأوروبي من خلال برنامج الأمم المتحدة للبيئة لوضع خطة عمل وخارطة طريق لمنع هدر طعام فلسطين.
وافتتح مدير سلطة جودة البيئة في محافظة نابلس م. عبد المنعم شهاب ، الورشة مؤكداً على أهمية تنظيم مثل هذه الورشات حول الحد من النفايات، والتي باتت تحظى باهتمام عالمي متزايد.


وأشار شهاب إلى هدر الطعام يُعد خسارة فادحة للاقتصاد الوطني، بدءًا من تكاليف الإنتاج والتخزين، وصولًا إلى النقل والتخلص من النفايات، مؤكدا بأن هدر الطعام يساهم في انبعاث غازات الاحتباس الحراري، واستنزاف الموارد الطبيعية.
وبين أن سلطة جودة البيئة على إستعداد لتعزيز العمل المشترك مع جميع مؤسسات المجتمع المحلي لتحقيق الأهداف المرجوة، مضيفاً إلى أن المشاركين هم سفراء ميدان لنشر المزيد من الوعي البيئي والصحي، ويسهمون بحمل هذه الرسالة.


وتضمنت الورشة التي قدمها الاستشاري م. ياسر الدويك ، تعريفا لمفاهيم الفاقد والمهدر من الطعام ، وقياس كميات نفايات الطعام وطرقها ، ومصادر الفاقد من الطعام في مختلف مراحل سلسلة الإمداد الغذائي .
واطلع المشاركون على طريقة احتساب التكاليف المباشرة وغير المباشرة للفاقد الطعام والممارسات الفضلى للحد من الفاقد، واستعراض حالة دراسية لتجربة ناجحة في الحد من هدر الطعام في إحدى دول غرب آسيا.
واختتمت الورشة بتشكيل مجموعات عمل من المشاركين، لاقتراح مبادرات عملية تساعد في الحد من هدر الطعام في المنطقة المستهدفة من الورشة .