رام الله والبيرة ـ تتابع سلطة جودة البيئة ووزارة الحكم المحلي من خلال طواقمها أزمة إدارة النفايات الصلبة في محافظة رام الله والبيرة نتيجة للإجراءات الإسرائيلية التعسفية المتمثلة في عرقلة نقل النفايات الصلبة إلى المكبات المعتمدة وعربدة المستعمرين على الطرق واحتجاز الاليات التابعة للبلديات.
وقالت سلطة جودة البيئة بانها تابعت مع وزارة الحكم المحلي على مدار الشهور الماضية قضية إدارة النفايات وتراكمها وإقامة المكبات العشوائية الغير قانونية بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة من أجل منع حدوث التلوث البيئي الصادر عن تلك النفايات وضرورة اغلاق المكبات العشوائية والتوصل إلى اليات وإجراءات طارئة بديلة سليمة بيئيا ً.

وتؤكد سلطة جودة البيئة، على ان صحة الانسان والبيئة هي من أولويات عملها وأنها تتعاون مع كافة الجهات المعنية للوصول إلى حلول شاملة ومستدامة.