محافظات _ أصدرت سلطة جودة البيئة تقريرها الشهري حول جولات الرقابة والتفتيش التي تنفذها طواقمها العاملة في المكاتب الفرعية خلال شهر (أيلول) من عام 2023م في المحافظات الشمالية، إذ نفذت 221 جولة رقابة وتفتيش على جميع المنشآت الصناعية والأنشطة ذات الأثر البيئي.

وبينت بأن محافظة سلفيت كانت هي الأعلى نسبة بعدد المخالفات التي تم رصدها حيث بلغت 32.3% يبتعها محافظة قلقيلية بنسبة 22.6 % بينما لم يتم تسجيل أي مخالفة وأخطار في محافظتي طوباس ورام الله والبيرة، في حين كانت محافظة أريحا قد سجلت مخالفة واحدة.

وفي ذات الفترة، تلقت سلطة جودة البيئة 46 شكوى بيئية، وفي حين عملت الطواقم في المكاتب الفرعية على متابعة ومعالجة 49 شكوى مختلفة، وإلزام مسؤولي المنشآت الصناعية بتصحيح وضعها البيئي الناتج عن المخالفة والالتزام بالشروط والأنظمة والمعايير والاشتراطات البيئية المعتمدة.

وفي ذات الفترة، تلقت سلطة جودة البيئة 46 شكوى بيئية، وفي حين عملت الطواقم في المكاتب الفرعية على متابعة ومعالجة 49 شكوى مختلفة، وإلزام مسؤولي المنشآت الصناعية بتصحيح وضعها البيئي الناتج عن المخالفة والالتزام بالشروط والأنظمة والمعايير والاشتراطات البيئية المعتمدة.

وكانت محافظة الخليل الأعلى نسبة من استلام الشكاوى بنسبة 23.9% ، وبينما سجلت محافظة سلفيت ما نسبته 21.4 % من استلام الشكاوى.

ويعد التفتيش البيئي الإداة الأساسية لسلطة جودة البيئة في تنفيذ منظومة الالتزام البيئي على جميع المنشآت الصناعية من خلال طواقم الرقابة والتفتيش والمكاتب الفرعية التابعة للسلطة.

وتقوم طواقم الرقابة والتفتيش بالمراقبة المستمرة على كل ما يؤثر على البيئة بشكل مباشر أو غير مباشر وتطبيق الأنظمة والقوانين البيئية المحلية والدولية.

ويساهم التفتيش البيئي الى حماية البيئة والصحة العامة، وان الإجراءات التي تعمل المنشآت الصناعية على تطبيقها تساهم في التخفيف من الاثار البيئية الضارة وهو ما يؤدي الى حماية المنتج ودعم الاقتصاد النظيف.