سلفيت: تمكنت سلطة جودة البيئة بالتعاون مع جهاز الضابطة الجمركية وشرطة السياحة والآثار في محافظة سلفيت، من ضبط شاحنتين محملتين بنفايات صلبة مختلطة تحتوي على كميات من النفايات المنزلية وقطع إلكترونية وبلاستيكية والأخرى على أتربة، تم تهريبها من إحدى المستوطنات الإسرائيلية القريبة من المحافظة إلى أراض محافظة سلفيت.

وكانت الشاحنة الأولى التي تحمل لوحة تسجيل إسرائيلية، قد ضبطت على مدخل بلدة بروقين غرب سلفيت، وفيما الشاحنة الثانية كانت تحتوي على ما يقارب 30 كوبا من التربة.

وأشارت سلطة جودة البيئة بأنه تم إرجاع الشاحنتين إلى مصدرها وفق الأصول بالتعاون مع جهازي الضابطة والشرطة والارتباط وفقا لتعليمات سلطة جودة البيئة، وأخذ إفادة السائقين وتعدهم بعدم جلب النفايات إلى أراضي دولة فلسطين.

وبدورها، دعت سلطة جودة البيئة المواطنين إلى أهمية التبليغ عن أي عملية تهريب للنفايات إلى طواقم سلطة جودة البيئة في مختلف المحافظات أو من خلال جهازي الضابطة الجمركية والشرطة الشرطة البيئية.